في شبوة | كذبة التنمية الكبرى وترويج ابواق الاخوان .. عجز بـ100 مليون دولار بمشاريع بن عديو التي لم تنفذ وأخرى وهمية وابن الوزير يتحرك

في شبوة | كذبة التنمية الكبرى وترويج ابواق الاخوان .. عجز بـ100 مليون دولار بمشاريع بن عديو التي لم تنفذ وأخرى وهمية وابن الوزير يتحرك

#نيوز_ماكس-

أكتشف سكان وأبناء محافظة شبوة كذبة التنمية التي روجت لها أبواق جماعة الإخوان، بزعم افتتاح المحافظ التابع لحزب الإصلاح – إخوان اليمن – المخلوع المقال محمد بن عديو المقيم في العاصمة مسقط حاليا.

وتكشفت المزاعم بشكل اوضح، بعد أن تم إقالة بن عديو، وخرجت معاناة المحافظة للعلن، من أزمة كهرباء ومياه وافتقادها للمشاريع الأساسية، إذ ظهرت حقيقة كذبة التنمية الكبرى التي تغنى أبواق الإخوان أثناء ترأس بن عديو سلطة شبوة.

يؤكد ما سبق ذكره، سياسيون وناشطون من أبناء محافظة شبوة، الذين قالوا إن المشاريع التي تحدث عنها إعلام الإخوان لتلميع المحافظ ابن عديو كانت مجرد مشاريع وهمية لا وجود لها على أرض الواقع سوى في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد الأكاديمي حسين الدياني، في تدوينة نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، إن أكبر مقلب أكلته شبوة كان تنمية بن عديو المفقودة.

كما قال الدياني، أن أكبر مقلب أكلته شبوة هو تنمية بن عديو 90% من المشاريع مفقودة وثائقها ومخالفة للقانون وفق تقييم اللجنة لعقود المشاريع والمشكلة من المحافظ الخلف، متسائلاً: أين وثائق المشاريع يا حرامية؟

الدياني لفت إلى أن المقاولين يجب استدعاؤهم أيضاً والتحقيق معهم ومن نزل البدروم وتواطأ مع ابن عديو باتفاقات في المسلخ يجب حرمانه من دخول المناقصات القادمة وتوقيف نشاطه 5 سنوات.

ومن جهته يؤكد الإعلامي في الجانب الحقوقي، صالح حقروص، ظهور عجز مالي 100 مليون دولار في مشاريع تم توقيعها أثناء ترأس الإخواني بن عديو لسلطة شبوة ولم تنفذ حتى اللحظة.

وقال حقروص في تدوينة، أن أكثر من 100 مليون دولار عجز مالي في مشاريع تم توقيع عقودها ولم تنفذ من قبل السلطة الإخوانية السابقة في محافظة شبوة حتى اللحظة.

ولفت الصحفي حقروص، إلى أن السلطة الإخوانية السابقة هي سبب وأساس المشكلة واليوم تريد من المحافظ ابن الوزير أن ينفذ مشاريع جديدة في ظل هذا الوضع الذي زرعوه بالالغام المالية.

واليوم الخميس، ترأس محافظ محافظة شبوة عوض ابن الوزير، اجتماعاً مشتركاً للجنة الخدمات، ولجنة تقييم المشاريع بالمحافظة.

الاجتماع كرس بحضور أمين عام المجلس المحلي عبدربه هشله، ووكيلا المحافظة المساعدان علي الكندي وسالم النسي، لاستعراض تقريرين عن تقييم المشاريع المنفذة والمشاريع قيد التنفيذ في المحافظة.

واستعرض من جانبه، رئيس لجنة الخدمات بالمحافظة المهندس حسن البرمة، أبرز الأنشطة والمهام التي قامت بها اللجنة خلال الفترة الماضية والمشاكل والصعوبات التي واجهتها..مشيراً الى ان اللجنة اتخذت الإجراءات والمعالجات اللازمة.