كيان وهمي في عمران .. كلية (بدر) العسكرية.. حيلة جديدة تبتكرها مليشيات الحوثي لتجنيد الأطفال

كيان وهمي في عمران .. كلية (بدر) العسكرية.. حيلة جديدة تبتكرها مليشيات الحوثي لتجنيد الأطفال

#نيوز_ماكس1

ابتدعت مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة إيرانياً حيلة جديدة لتجنيد الأطفال من مراكزها الصيفية، وكذلك استقطاب المقاتلين من أبناء القبائل بعد فشلها في تجييشهم إلى الجبهات بالطريقة التقليدية التي استخدمتها خلال السنوات الماضية.

افادت مصادر قبلية في عمران ، أن المليشيات أعلنت عن إنشاء كيان وهمي في المحافظة، باسم كلية بدر العسكرية؛ لاستدراج الأطفال والشباب من مراكزها الصيفية والعاطلين عن العمل وتجميعهم باسم الانتساب للكلية العسكرية ومن ثم إرسالهم إلى الجبهات.

وأوضحت أنه تم تحرير تعميم من قِبَل الحوثيين إلى مديري ومشرفي المديريات في مناطق وعزل وأحياء مديريات المحافظة الواقعة شمالي اليمن؛ للدفع بالشباب والناشئين للالتحاق بالكلية الوهمية.

وتدَّعي المليشيات بأن هذه الكلية رسمية وتتبع وزارة الدفاع، بينما لا يوجد في هيكل أذرع وزارة الدفاع اليمنية قبل الانقلاب الحوثي مسمى لكلية عسكرية باسم بدر، وإنما هي حوزة طائفية لا تختلف عن الحوزات التي تنتج المقاتلين المتطرفين في مناطق نفوذ طهران.

وأشارت المصادر إلى أن المليشيات تسوق وعوداً زائفة بمنح الملتحقين بالكلية أرقاماً عسكرية.