شاهد| الحوثي يختطف نساء وبنات زعماء القبائل .. وهذا ما يفعل بهن في السجون السرية والخاصة

في اليمن | الحوثي يختطف نساء وبنات زعماء القبائل .. وهذا ما يفعل بهن في السجون السرية والخاصة

 

#نيوز_ماكس1

كشفت مصادر يمنية في العاصمة صنعاء قيام الميليشيات الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران بإختطاف العشرات من النساء والفتيات من أبناء زعماء القبائل اليمنية خصوصا قبائل طوق صنعاء وإيداعهم في سجون سرية وخاصة.

وأوضحت المصادر أن الحوثيين يضغطون على قبائل صنعاء للانصياع لتوجيهاتهم والاستمرار في عملية التجنيد ورفد جبهات القتال وكذا عدم عصيانهم أو المشاركة في أية انتفاضة ضدهم ، مشيرة إلى أن المعلومات الأولية أوضحت أن النساء وفتيات القبائل متواجدات في فلل وعمارات سكنية تم الاستيلاء عليها من قبل الحوثيين عقب احتياجهم للعاصمة صنعاء وتعود لقيادات ومسؤولين في الحكومة الشرعية.

وأشارت المصادر إلى أن أهالي وذوي المختطفات يقومن بزيارتهن بشكل دوري للإطمئنان عليهن في تلك السجون السرية ، موضحة أن زعماء القبائل باتو ينصاعون لأية توجيهات صادرة من قبل الحوثيين ولا يستطعيون الرفض خشية إخفاء نسائهم وبناتهم.

ولم تكشف المصادر ما إذا كانت الفتيات والنساء يتعرضن للتعذيب أو اية ممارسة لا أخلاقية من قبل الحوثيين الذين أكدو لزعماء القبائل أن بقاء نسائهم وبناتهم في السجون لدواعي أمنية وأنهم يتم معاملتهم بشكل لائق وإنساني.

وبحسب المعلومات أن نساء حوثيات يقمن بزيارة تلك السجون وإعطاء المختطفات دروس ومحاضرات دينية ، ناهيك عن إخضاعهن للاستماع بالقوة لمحاضرات زعيم الحوثيين الصريع حسين بدر الدين الحوثي وقيادات أخرى بعضها من إيران وحزب الله.

وكانت الناشطة الحقوقية سميره عبدالله الحوري كشفت ان ميليشيات الحوثي اقدمت على اختطافها وايداعها في زنزانة  ثلاثة اشهر بسجون سرية مع بنات القبائل بدون تهمة حقيقية توجه لها.

وكتبت الحوري في تغريدة لها على حسابها بتويتر “أودعني الحوثيين في زنزانة متعفنة بسجون سريه غير رسميه لثلاثة اشهر انا وغيري الكثيرات من بنات القبائل بدون تهمه حقيقيه من ضمن أساليب التعذيب “.

وأضافت “كانت جلسات التطهير الثقافي نظل نستمع للمحاضرات هذا المسخ اجباري بسماعات ضخمه ولم ازداد الا كرها وبغضا واحتقارا لفكره وعقيدته وأسلوبه الرخو”.