متحدث المقاومة الوطنية يحمل الحوثيين مسؤولية كسر التهدئة الهشة في الحديدة

العميد صادق دويد

متحدث المقاومة الوطنية يحمل الحوثيين مسؤولية كسر التهدئة الهشة في الحديدة

 

نيوز ماكس1
حذر، اليوم الخميس، متحدث المقاومة الوطنية، عضو قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي، العميد صادق دويد، مليشيات الحوثي من كسر هدنة اتفاق ستوكهولم، جراء تصعيدها ضد المدنيين وعلى خطوط التماس في محافظة الحديدة الساحلية.
وكتب على صفحته في موقع تويتر ” نحمل الحوثيين كامل المسؤولية عن حياة المدنيين، وكسر التهدئة الهشة”.

وقال دويد “ارتفعت وتيرة الانتهاكات الحوثية تجاه المدنيين، خصوصاً الأشهر الأخيرة، وتعمدوا التصعيد على امتداد خطوط التماس بالساحل الغربي”.

وتشهد محافظة الحديدة انتهاكات متواصلة من قبل مليشيات الحوثي، الموالية لإيران، لهدنة رعتها الأمم المتحدة في العاصمة السويدية ستوكهولم أواخر العام 2018، مصعدة من خروقاتها ضد مواقع القوات المشتركة المرابطة جنوب المحافظة، غير استهدافاتها للأحياء السكنية والمزارع وطرقات يرتادها المدنيون.

وأصيب الأيام الأخيرة أكثر من خمسة مدنيين في عديد من مديريات الحديدة بينهم أطفال نتيجة ضرب الحوثيين نيران قناصة أو عشوائية على مناطق سكنية.

وشمل الضحايا قائمة تضم أكثر من 2577 مدنيًا سقطوا بين شهيد وجريح بنيران المليشيا في الحديدة، منذ انطلاق الهدنة الأممية.

آخر الاخبار