ذات صلة

اعلان دستوري .. اقالة بن حبتور والاطاحة بالمشاط وتنصيب محمد علي بالكيان الجديد وتعديل الدستور وتسمية عبدالملك الحوثي مرشدا وقائد اعلى .. كشف كواليس التغيير الجذري لـزعيم الجماعة

كشف كواليس التغيير الجذري لـ”عبدالملك الحوثي”.. يطيح بالمشاط وينصب محمد علي بالكيان الجديد واقالة بن حبتور.. الحوثية تنهي شراكتها الصورية مع المؤتمر

#نيوز_ماكس1 

كشف الصحفي اليمني صالح البيضاني، مساء الثلاثاء، عن مساعي مليشيا الحوثي، بتشكيل كيان مشابه لما يسمى بـ”مصلحة تشخيص النظام في إيران” بديلا لما يسمى بالمجلس السياسي الاعلى الذي يترأسه القيادي صاحب السخريات مهدي المشاط.

وقال صالح البيضاني على حسابه الرسمي بموقع تويتر – إكس : النقاشات التي تدور في كواليس “الميليشيات الحوثية” حول “التغيير الجذري” تتضمن تسمية عبدالملك الحوثي مرشدا وقائدا أعلى للثورة الحوثية.. مشيراً إلى: تشكيل كيان مساند له يشبه “مصلحة تشخيص النظام في إيران”، بدلا عن المجلس السياسي الأعلى ويتصدر اسم محمد علي الحوثي كأبرز المرشحين لتولي رئاسته.

وأضاف البيضاني: تشكيل “مجلس أعلى لحماية الثورة”، يشرف على تعيين و انتخاب أعضاء مجلسي الشورى والنواب اللذين يعين عبدالملك الحوثي بترشيح من “مصلحة تشخيص النظام ومجلس حماية الثورة ثلث أعضائهما، كما سيتم تشكيل حكومة جديدة، بدون مشاركة المؤتمر الشعبي العام، وتسريح الآلاف من الموظفين والجنود والضباط”.

الى ذلك كشفت مصادر سياسية في العاصمة صنعاء عن توجه المليشيات الحوثي الى تعديل الدستور اليمني واعلان دستوري يتيح لها  اصدر عدد من القوانيين واجراء تعديلات في عدد من مواد الدستور وعدد من القوانين لسن تشريعات جديدة تتيح للمليشيات من خلالها تغيير شكل الدولة ونظامها واستكمال سيطرتها على كل مفاصل الدولة

وكان زعيم العصابة عبدالملك الحوثي، قد أعلن في وقت سابق من مساء الثلاثاء، عن ما أسماه “مرحلة التغيير الجذري” في المناطق التي تسيطر عليها مليشياته الإرهابية.

وقال الحوثي، ان التغيير سيكون جذري في كل مؤسسات الدولة، بمزاعم وذرائع تحسينها لخدمة الشعب. حد زعمه.

واضاف في زعمه أن التغييرات الجذرية في مؤسسات الدولة، سوف تؤسس لمرحلة جديدة، لتحسين دورها في خدمة الشعب.

وتابع زعمه بالقول ان: التغيير الجذري كان يجب أن يتم بعد “ثورة 21 سبتمبر”، لكننا انشغلنا بالقتال

اقالة بن حبتور.. الحوثية تنهي شراكتها الصورية مع المؤتمر

وفي السياق اقالت مليشيا الحوثي الانقلابية اليوم الأربعاء، الحكومة غير المعترف بها دوليا التي يرأسها القيادي المؤتمري عبدالعزيز بن حبتور.

وذكرت وكالة سبأ الحوثية، أن ما يسمى بـ “مجلس الدفاع” التابع للحوثيين عقد اجتماعا برئاسة مهدي المشاط أعلن إقالة “الحكومة الحالية برئاسة الدكتور عبدالعزيز بن حبتور وتكليفها بتصريف الشئون العامة العادية ما عدا التعيين والعزل حتى يتم تشكيل حكومة جديدة” وفق وكالة سبأ الحوثية.

وجاءت اقالة حكومة بن حبتور بعد إعلان زعيم المليشيات تشكيل حكومة كفاءات ضمن ما أسماه بـ “المرحلة الأولى للتغيير الجذري” الذي وعد به منذ أيام بالتزامن مع إحتفالات الجماعة بذكرى المولد النبوي.

وتعد إقالة بن حبتور المحسوب على حزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء، بدء مرحلة جديدة للحوثيين بإنهاء الشراكة الصورية مع المؤتمر والاستفراد بالحكم تحت مسمى التغييرات الجذرية، وذلك تمهيدا لاستنساخ بنية النظام الإيراني ومؤسساته في اليمن، بحسب ما ذكره مراقبون.

spot_imgspot_img