في اليمن | القوات المشتركة تواصل عملياتها العسكرية وتلاحق عناصر تنظيم القاعدة في عدة محافظات

في اليمن | القوات المشتركة تواصل عملياتها العسكرية وتلاحق عناصر تنظيم القاعدة في عدة محافظات

#نيوز_ماكس1

 

واصلت القوات المشتركة عمليات تطهير مديريات أبين وشبوة من العناصر الإرهابية، في إطار عمليتي “سهام الشرق، وسهام الجنوب”، وتمكنت من تطهير مديرية “مودية” بالكامل وصولا إلى منطقة “عمران”، بعد يوم واحد من عملية إرهابية استهدفت القوات عند مدخل المديرية.

وذكرت مصادر عسكرية أن القوات الجنوبية مسنودة بوحدات من الحزام الأمني وألوية العمالقة، المشاركة في العملية  استكملت تطهير مديريتي “مودية ولودر”، وأجزاء كبيرة من المنطقة الوسطى في أبين، من العناصر الإرهابية المتحالفة مع “الحوثيين والاخوان”، بعد عمليات مداهمة ناجحة أدت إلى مقتل وأسر أعداد من الإرهابيين

وأكدت المصادر تمكن القوات من الانتشار في مديريات عدة فيما تواصل ملاحقة بقية العناصر الإرهابية في الوديان والشعاب التي فرت وتتحصن فيها، مشيرة إلى أن الإرهاب في أبين وشبوة يعيش أخر أيامه، وأن العملية العسكرية الحالية تلاقي ترحيباً واسعاً من الأهالي في المحافظتين.

وذكرت مصادر محلية في أبين أن الأهالي تنفسوا الصعداء بعد العمليات العسكرية التي طهرت مناطقهم من الإرهاب، مشيرة إلى أن مودية كانت تعج بالإرهابيين الذين حاولوا أمس إعاقة دخول القوات إليها بتفجير خمسة عبوات ناسفة ودراجة نارية في مدخل المديرية أدت إلى مقتل 6 جنود يمنيين وإصابة آخرين.

وفي شبوة، واصلت عملية “سهام الجنوب” تطهير المحافظة من الإرهاب، وتمكنت خلال الساعات القليلة الماضية من تطهير “ودي سيرا ووادي مذهب”، والسيطرة على معسكر سري للإرهابيين في المحافظة.

وفي لحج، تمكنت قوات الحزام الأمني من مداهمة وكر عناصر إرهابية بعد تلقيها معلومات استخباراتية، وألقت القبض على 12 إرهابياً بحوزتهم متفجرات ومخطط للمناطق المستهدفة في المناطق المحررة في جنوب اليمن.