في سابقة جديدة لم تشهدها اليمن.. قيادي حوثي يدعي ملكية مدرسة حكومية في صعدة .. وخلافات حادة مع قيادات بارزة

في سابقة جديدة لم تشهدها اليمن..  قيادي حوثي يدعي ملكية مدرسة حكومية في صعدة .. وخلافات حادة مع قيادات بارزة

#نيوز_ماكس1 

في سابقة جديدة تشهدها اليمن ، قام قيادي بارز في ميليشيا الحوثي الانقلابية بمحافظة صعدة الخاضعة لسيطرتهم بالبسط على إحدى المدارس تمهيدا لهدمها بحجة أنه يملك الأرض التي بنيت عليه منذ سنوات طويلة.

وقالت المصادر أن القيادي الحوثي استقدم الكثير من العناصر المسلحة برفقته وقام بالبسط على مبنى المدرسة بعد إفراغها من الطلاب وإرسالهم إلى جبهات القتال خلال العام الماضي ، موضحة أن المدرسة هذا العام ستكون شبه خالية بسبب إجبار الطلاب على التوجه للجبهات لقتال ما أسموه الكفار واسرائيل وامريكا واليهود.

وأوضحت المصادر أن هذه الخرفات هدفها إفراغ المدرس من التعليم وجعلها سهلة للبسط عليها ، حيث تتصارع الكثير من القيادات على البسط على المدرسة بينهم رئيس ما يسمى جامعة صعدة الحوثية الذي يدعي هو الأخر ملكية للمدرسة وأحقيته بالحصول على الأرض والمبنى.

وأوضحت المصادر أن خلافات حادة تضرب ببعض قيادات جماعة الحوثي بصعدة على خلفية بسط السيطرة على المدرسة، في حين منع المسلحين الأطفال من التوجه لصفوفهم الدراسية خشية فضح حقيقتهم بأن المدرسة غير مأهوله.