ذات صلة

في العاصمة صنعاء والمحافظات .. الحوثيون يديرون أسواق سوداء لبيع الكتاب المدرسي .. بعد رفض توزيعها بالمدارس

في العاصمة صنعاء والمحافظات .. الحوثيون يديرون أسواق سوداء لبيع الكتاب المدرسي .. بعد رفض توزيعها بالمدارس

#نيوز_ماكس1

انتشرت خلال الأيام الماضية الكثير من البسطات التي تبيع الكتب المدرسية الحكومية بعد أن تم طباعتها من قبل المطابع الحكومية الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي الانقلابية.

وبحسب المصادر أن قيادات حوثية قامت بأخذ كميات كبيرة من الكتب المدرسية المطبوعة في مؤسسة مطابع الكتاب المدرسي ـ جهة حكومية ـ ونقلها إلى مخازن تابعة لها تمهيدا لإنزالها للسوق وبيعها بأسعار كبيرة.

وأشارت المصادر أن جهات مانحة مولت عملية طباعة الكتب المدرسية استعدادا للعام الدراسي الجديد ، حيث قامت الميليشيات بتوزيع كتب قليلة جدا على المدارس بهدف إجبار الأهالي على التوجه للبسطات والسوق السوداء لشراء الكتب التي توزع في المدارس مجاناً.

وقالت مصادر مطلعة، إن مليشيا الحوثي الانقلابية حولت هذا العام مطابع الكتاب المدرسي من مؤسسة خدمية إلى نقاط للبيع وقطاع استثماري خاص بـ ”السوق السوداء المنتشرة في شوارع صنعاء والمدارس الخاصة”.

يأتي ذلك في الوقت الذي يُحرم فيه مئات الطلاب في المدراس الحكومية في العاصمة صنعاء ومناطق سيطرة الحوثي من المناهج الدراسية وسط ظروف معيشية قاسية.

وللعام الثامن على التوالي يشهد التعليم في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي تدهور هو الأسوأ في تأريخ اليمن الحديث، فمنذ انقطاع رواتب المعلمين في أغسطس من العام 2016، وصولاً إلى استخدام المليشيات الحوثية للمدارس لنشر أفكارها الطائفية بين أوساط الطلاب، عملت المليشيات على دفن التعليم وتفخيخ مستقبل الأجيال القادمة.

spot_imgspot_img