تفاصيل انفجارين هزا صنعاء ومقتل واصابة 6 أشخاص و3 محافظات بانفجارات حوثية ..إحدى الضحايا مرأة

  

#نيوز_ماكس1

تواصل ثمار ما زرعه الحوثيون بحصد أرواح المدنيين، بشكل يومي منذ بداية الحرب، إذ شهد اليوم السبت، مقتل وإصابة ستة أشخاص بينهم مرأة، في إنفجار ألغام زرعتها المليشيات الحوثية، في صنعاء والجوف ومأرب والحديدة.

وشهدت العاصمة صنعاء انفجارين عنيفين سقط خلالهما عدد من الضحايا المدنيين.

وقالت المصادر أن شخص قُتل وأصيب ثلاثة مدنيين، السبت، بانفجار ألغام زرعتها ميليشيا الحوثي الانقلابية في منطقة نائية شمال العاصمة صنعاء ، حيث وقع الحادثين بشكل منفصيلين.

وقال المرصد اليمني للألغام في تغريدات عبر تويتر، إن مدنيا قُتل بانفجار لغم في منطقة “مسور”، وأصيبت امرأة بحادث انفجار لغم آخر في منطقة “بني بارق” في مديرية نهم شرق صنعاء، مضيفا أن مدنيا آخر‏ قُتل بانفجار لغم أرضي في مديرية المصلوب بمحافظة الجوف شمال شرق صنعاء .

وفي بيان جديد، أفاد المرصد اليمني للألغام، بان مدني لقي حتفه بانفجار لغم أرضي في مديرية المصلوب بمحافظة الجوف شمال شرق صنعاء.

بيان المرصد، أضاف إن مدني قُتل وأصيبت امرأة بانفجار لغم في منطقة “بني بارق” بمسور نهم شرقي صنعاء.

كما أكد البيان أن ‏مدني قُتل بانفجار لغم أرضي في مديرية المصلوب بمحافظة الجوف شمال شرق صنعاء.

البيان أشار إلى أن مدنيين اثنين قتلا نتيجة انفجار ‎لغم في مديرية الدريهمي، بمحافظة الحديدة الساحلية، حيث تعد الدريهمي واحدة من أكثر المناطق شديدة التلوث بالألغام والمقذوفات والقنابل من مخلفات الحرب في اليمن.

وتشهد اليمن كل يوم حادثة مماثلة جراء الألغام والعبوات الناسفة التي تزرعها ميليشيا الحوثي بشكل جنوني في مناطق سكنية بهدف استهداف المدنيين وإنهاء أي عملية تطبيع أوضاع عقب تحرير المناطق من سيطرتهم.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، قالت إن اليمن من أكثر البلدان تلوثاً في العالم بسبب الذخائر غير المنفجرة التي خلفتها الحرب.

وتكشف التقارير الميدانية أن ميليشيا الحوثي الانقلابية زرعت أكثر من مليوني لغم في المناطق اليمنية منذ العام 2015، وتسببت تلك الألغام حتى اللحظة بسقوط قرابة 30 ألف مدني وفق إحصائيات أولية.