القيادي الحوثي الرزامي يقود أوسع حملة سطو ونهب على الأراضي والحدائق العامة في العاصمة صنعاء.

بقيادة الرزامي .. تصاعد وتيرة عمليات النهب الحوثية لاراضي الدولة بصنعاء

#نيوز_ماكس1

أقدمت ميليشيا الحوثي الإرهابية، الموالية لإيران، على استباحة عشرات الأراضي والمساحات الواسعة في المنطقة المحجوزة التابعة لمعسكر جبل نقم بالعاصمة صنعاء.

وتصاعدت مؤخراً عمليات السطو والنهب والاستيلاء على أراضي المواطنين والمساحات الخضراء والجزر الوسطية ومواقف السيارات والحدائق العامة والحجوزات التابعة للدولة في أنحاء مختلفة من العاصمة صنعاء بقوة السلاح تحت حماية أمنية وعسكرية من سلطات الانقلاب.

وفي تصريحات لوكالة خبر شكا عدد من الأهالي في العاصمة صنعاء، من إقدام قيادات حوثية بارزة على البسط على العشرات من الأراضي ومساحات واسعة من المنطقة المحجوزة التابعة لمعسكر جبل نقم من الجهة “القبلية” شرقا والتابعة لوزارة الدفاع الخاضعة لسيطرة الحوثيين.

وأضافوا إن قيادات حوثية قامت بتشييد العديد من المباني السكنية والمنازل في المنطقة تحت مرأى ومسمع الجميع.

ولفتوا أن المليشيات قامت بنهب وتسوير حمى سائلة صنعاء القديمة خلف وكالة سبأ للأنباء جوار سوق الحصبة، بالإضافة لنهب حمى سائلة صنعاء القديمة المجاور لقسم شرطة الحصبة من الناحية الشرقية والتي تم البناء في جزء منها وفتح محلات تجارية وتحويل ما تبقى منها إلى أحواش مغلقة.

وذكرت تقارير صحفية مؤخراً عن عمليات نهب طالت ما يقدر بـ75 ألفاً و737 لبنة من الأراضي الزراعية، في قرى حزام طوق صنعاء الأمني بمخلاف شهاب أسفل مديرية بني مطر الواقعة على الخط المائة الدائري للعاصمة صنعاء وكذا وادي الجعادب وبيت نعامة ووادي المساجد وبني حاتم في ذات المديرية.

وقبل أيام استولت الميليشيات الحوثية على مساحات واسعة من الجزر الخضراء والوسطية ومواقف السيارات والأرصفة داخل مدينة الحمدي في سعوان بالعاصمة صنعاء، وسط مظاهرات احتجاجية من سكان المدينة منددة بعمليات النهب التي تمت بقوة السلاح تحت مسميات زائفة وذرائع واهية.

وفي وقت سابق ذكرت مصادر محلية، أن القيادي البارز في مليشيا الحوثي الإرهابية، عبد الله عيظة الرزامي، يقود أوسع حملة سطو ونهب على الأراضي والحدائق العامة في العاصمة صنعاء.

وأوضحت المصادر أن الرزامي، الذي يعد الرجل الثاني في مليشيا الحوثي، بعد زعيمها عبد الملك الحوثي، يتزعم عصابة سطو ونهب على أراضي الدولة في صنعاء، تضم قيادات ومشرفين حوثيين.

وقالت المصادر، إن الرزامي يقوم بالتفتيش على الأراضي والحدائق ويستولي عليها بمعاونة قيادات حوثية، أبرزهم المدعو أحمد علي المعافا والمدعو الوشلي، وهذا الأخير شقيق مدير مديرية السبعين في صنعاء المعين من الحوثيين “أبو مطهر الوشلي”.

وطبقاً للمصادر، يشرف “الرزامي” عبر معاونيه، على عملية تسوير الأراضي وفق المخطط العام، بغطاء أنها حجوزات رسمية وأملاك للدولة والأوقاف، وينفذون عمليات البناء داخل هذه المساحات بقوة السلاح ودون تراخيص ومن ثم يتم بيعها.