في تعز .. قوات الإصلاح تعتدي على صحفية مع زملائها وسط المدينة.. رصاص وألفاظ سوقية

في تعز .. قوات الإصلاح تعتدي على صحفية مع زملائها أثناء قيامهم بعمل مادة إعلامية وسط المدينة.. رصاص وألفاظ سوقية

#نيوز_ماكس1

أقدمت مليشيا حزب الإصلاح – إخوان اليمن – المسيطرة على مدينة تعز عسكرياً وأمنيا، بالاعتداء على صحفية مع إثنين من زملائها أثناء قيامهم بعمل مادة صحفية، على الرغم من تنسيقهم المسبق مع الجهات المعنية ومرافقة عاقل المنطقة التي كانوا يعملون.

جاء ذلك في بلاغ قدمته الصحفية عبير عبدالله إلى نقابة الصحفيين اليمنيين، ومرصد الحريات الإعلامية، والمؤسسات المعنية برصد انتهاكات الصحفيين، والمنظمات المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان.

واكدت الزميلة عبير أنها تعرضت للاعتداء المباشر وإطلاق الرصاص الحي صوب فريق العمل وسط مدينة تعز من قبل مسلحين عسكريين، فضلاً عن سيل الشتائم والالفاظ السوقية.

نص البلاغ ينشره نيوز ماكس1 كما ورد :

السادة الأعزاء:

– نقابة الصحفيين اليمنيين.
– مرصد الحريات الإعلامية.
– المؤسسات المعنية برصد انتهاكات الصحفيين.
– المنظمات المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان.

نحيطكم علمًا بأنه في ظهر يومنا هذا السبت الموافق 28 مايو 2022، تعرضت أنا الصحفية عبير عبدالله مع زملائي الصحفيين وهب الدين العواضي والمصور عبدالله الحميري، في منطقة صالة حميراء وسط مدينة تعز، للاعتداء والتهديد المباشر وإطلاق الرصاص أثناء العمل على مادة مصورة لأحد الجهات الإعلامية من قبل مسلحين ممن يتواجدون في جبهات المنطقة، بالإضافة إلى التعرض للشتائم والألفاظ السيئة لثلاثتنا، دون أن نعلم الأسباب الرئيسية التي دفعتهم إلى ذلك، بالرغم من تنسيقنا المسبق مع الجهات المعنية والشخصيات الاجتماعية في المنطقة بالعمل على تصوير مقابلة ولقطات مع أحد أبناء المنطقة، وكان أيضًا يرافقنا عاقل المنطقة هناك، لكن الملسحين باشروا في الاعتداء علينا والمطالبة بخروجنا على الفور.

– مقدم البلاغ:
– عبير عبدالله.
– وهب الدين العواضي.
– عبدالله الحميري.

الموافق 28/5/2022

صورة مع التحية لكل المنظمات الحقوقية والإنسانية وكل المعنيين بمناصرة قضايا نتهاكات حقوق الإنسان والصحفيين.