في صنعاء .. ارتفاع جنوني لأسعار الغاز .. والحوثي يبلغ المواطنين : السوق السوداء أولاً

في صنعاء .. ارتفاع جنوني لأسعار الغاز  .. والحوثي يبلغ المواطنين : السوق السوداء أولاً

#نيوز_ماكس1

” اذا تريد غاز السوق السوداء مليان اذهب واشتري منه” هكذا يرد ملاك ووكلاء بيع اسطوانات الغاز المنزلي في العاصمة صنعاء وباقي المحافظات الخاضعة لسيطرة الميليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

ويعاني سكان العاصمة صنعاء وبقية المناطق الواقعة غير المحررة أزمة خانقة في الغاز المنزلي، مع توفر هذه المادة في السوق السوداء بأسعار باهظة.

ووصل سعر بيع أسطوانة الغاز بسعة 14 لتراً في السوق السوداء إلى 14 ألف ريال يمني، فيما تختفي المادة من معارض البيع الرسمية او في شركة الغاز في مناطق الحوثي.

وكانت الميليشيا الحوثية تتذرع بمزاعم الحصار واحتجاز التحالف لسفن الوقود، رغم ان استهلاك السوق المحلية من الغاز المنزلي يأتي برا من مارب ومن حقول صافر، إلا ان هذه الأزمة لازالت مستمرة وبشكل أشد حتى بعد الهدنة التي بمقتضاها دخلت سفن المشتقات النفطية إلى ميناء الحديدة.

وأكد مدير دائرة الغاز بشركة صافر، محسن وهيط، أن الشركة وزعت للمناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي خلال العام 2021م، نحو 14739 مقطورة غاز.

وتعتمد ميليشيا الحوثي في الغاز المنزلي على الشحنات المنقولة براً من حقول صافر في محافظة مأرب، فيما تستورد الغاز المخصص للسيارات من خارج اليمن.