شاهد | قيادات الحوثي تفتح هذا المشروع الكبير بفرحة عارمة | صور وتفاصيل

قيادات الحوثي تفتح هذا المشروع الكبير بفرحة عارمة

بفراحة عارمة.. قيادات الحوثي تفتح هذا المشروع الكبير

#نيوز_ماكس1 

منذ إنقلاب ميليشيا الحوثي على السلطة واجتياحها للمحافظات اليمنية وإعلان الحرب العبثية لم تشهد البلد أية مشاريع استثمارية أو اقتصادية بل كان معظم مشاريع الميليشيات تتركز على نهب مرتبات الموظفين وإيرادات الدولة وممتلكات خصومهم وابتزاز الشركات والتجار والمواطنين.

خلال الـ 7 سنوات الماضية كان الميليشيات الحوثية تشرف وتسخر أموال كبيرة من أجل أفتتاح مشاريع عملاقة على حد وصفهم ولكن هذه المشاريع كانت عبارة عن مقابر جديدة يتم تدشينها وافتتاحها بشكل شبه دوري في المحافظات اليمنية.

مؤخرا جرى احتفال كبير لقيادات حوثية بارزة في محافظة ذمار من أجل افتتاح أكبر مقربة لعناصرهم الذين يتم الزج بهم في معارك عبثية ومحارق الموت في جبهات القتال .

وتتفاخر الميليشيات الحوثية بمثل هكذا مشاريع في وسائل إعلامها وتحظى هذه المشاريع بسباق القيادات الحوثية الذين يسارعون لقص الشريط والتفاخر بسرعة امتلاء المقابر السابقة جراء الحرب.

وتزج الميليشيات الحوثية بآلاف المواطنين الذين يتم تجنيدهم من الشوارع والمساجد والأحياء السكنية والقرى النائية وصولاً إلى المنشآت التعليمية والمدارس ، حيث تشهد المحافظات الخاضعة لسيطرتهم عمليات تجنيد وتحشيد واسعة خصوصا مع اشتداد المعارك الأخيرة وتدخل قوات العمالقة الجنوبية في مأرب.

من جانبه عبر السياسي اليمني ومستشار وزير الإعلام أحمد المسيبلي عن استغرابه من إعلان جماعة الحوثيين افتتاح مقبرة في محافظة ذمار.

وقال المسيبلي في تدوينة له على موقع”تويتر” إفتتاح مقبرة في ذمار جنون لايحصل إلا لدى الحوثيين.. مؤكداً أن هذا الافتتاح يُعد الأول في العالم.

وأشار المسيبلي إلى أن افتتاح المقبرة شهد ازدحاماً كبيراً من قبل الجماعات الموالية للحوثيين في ذمار حسب ما أظهرته الصور المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويُدل افتتاح هذه المقبرة التي سُميت بالنموذجية على تزايد أعداد قتلى جماعة الحوثيين في جبهات القتال.

وفي الآونة الأخيرة شهدت جبهات الحوثي في شبوة ومأرب انهياراً كبيراً مما دفعها للتراجع وتكبيدها خسائر فادحة في العتاد والأرواح.

قيادات الحوثي تفتح هذا المشروع الكبير بفرحة عارمة