في اليمن .. الحوثيون يتوعدون السلفيين بالحرق وحصيلة الهجوم ترتفع إلى 39 شهيدا وعشرات الجرحى

في اليمن .. الحوثيون يتوعدون السلفيين بالحرق وحصيلة الهجوم ترتفع الى على مركز دار الحديث إلى 39 شهيدا وعشرات الجرحى

 

#نيوز_ماكس1 :

تواصل الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران إطلاق التهديدات والوعيد ضد فئات الشعب اليمني خصوصا في محافظة مأرب التي تواجه آلة الإرهاب الحوثية منذ عدة أشهر.

توعد قادة حوثيون بعمليات إحراق شاملة لأتباع الشيخ الحجوري في مأرب.

 

وقال فيصل مدهش عضو لجنة سكشما التي تستقبل المساعدات الدولية في صنعاء إن الإحراق هو مصير الشيخ الحجوري وطلابه.

 

وأشار في تغريدة له على تويتر بعد وقت قصير من الهجوم على. مركز دار الحديث في مأرب ومقتل العشرات من المدنيين فيه” أحرقوهم لا تبقوا واحدا من أتباع الحجوري”.

جدير بالذكر أن مدهش مقرب من أحمد حامد القيادي الحوثي النافذ في صنعاء، كما يعمل مدهش مع معظم الوكالات والمنظمات الأممية بصنعاء.

 

وفي السياق ارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم الصاروخي لمليشيا الحوثي الإرهابية، الاثنين 1 نوفمبر 2021م، على مسجد ومركز دار الحديث السلفي في مديرية الجوبة جنوبي مأرب (شمال شرق اليمن)، إلى 39 شهيداً.

 

 

وقال مصدر محلي، ان حصيلة ضحايا الهجوم بصاروخين باليستيين على مسجد ودار الحديث التابع لـ الشيخ السلفي يحيى الحجوري في منطقة العمود المكتظة بالسكان بمديرية الجوبة ـ ارتفعت الى 39 شهيداً بينهم نساء وأطفال وعشرات الجرحى معظمهم حالتهم حرجة.

 

 

يأتي هذا الهجوم الصاروخي الحوثي بعد أيام من هجوم مماثل استهدف منزل شيخ قبلي في ذات المنطقة أدى إلى استشهاد 13 مدنياً في ضل صمت أممي ازاء الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها المليشيات الحوثية الموالية لإيران بحق المدنيين.