شاهد (كأنها حورية) مجموعة صور لـ«أول عارضة أزياء يمنية» تصل للعالمية وتشعل مواقع التواصل بجمالها وثيابها الفاضحة

كأنها حورية.. «أول عارضة أزياء يمنية» تصل للعالمية وتشعل مواقع التواصل بجمالها وثيابها الفاضحة .. الموقع ينشر البوم الصور بالازياء اليمنية والعالمية

#نيوز_ماكس1

أشعلت المودل اليمنية مريم ناظم ، مواقع التواصل الاجتماعية بمجموعة كبيرة من الصور الجميلة التي ظهرت بها وكأنها حورية، حسب تعليقات المعجبين، الذين رأوا فيها جمالا أخاذاً وسحراً لا يقاوم. 

ورصد “نيوز ماكس1 ” مجموعة من الصور لعارضة الأزياء اليمنية #مريم_ناظم وهي تجسد فيها الازياء اليمنية العريقة ، إلى جانب مجموعة كبيرة من الازياء العالمية الحديثة، وبالذات التي تعمل على الترويج لها من خلال عملها “مودل عالمية” صارت تتهافت عليها دور عرض الأزياء في مختلف الدول .

ردود الافعال للمعجبين وبالذات اليمنيين الذين وقفوا مابين الانبهار أن لديهم فتاة يمنية بهذا الجمال والجرأة ووصلت إلى العالمية، وبين الانتقاد من البعض الآخر لانفتاحها الكبير الذي رأوا أنه يتنافى مع عادات وتقاليد المجتمع اليمني المحافظ.

والمودل مريم ناظم هي من أب يمني يلقب بالرياشي وأم روسية ، وتتقن اللغتين: العربية والروسية.

مريم ناظم الرياشي هي من مواليد مدينة رداع بمحافظة البيضاء اليمنية في 5 مارس 1996، تحمل الجنسية الروسية واليمنية وديانتها الاسلام، وهي من أب يمني وأم روسيه وبرجها الفلكي برج الحوت وزوجها هو قيوموف الأوزبكي، تقيم في أوزبكستان وتجيد اللغة العربية والإنجليزية والروسية، وهي عارضة أزياء يمنية شهيره ورائعة، وتبلغ من العمر 24 عام حتى تاريخ 2020.

اقرأ أيضا:

عارضة الأزياء مريم ناظم خطفت الأنظار من جمالها العربي الساحر الممزوج بالجمال الشرقي، فهي تعتبر اول مودل يمنية تدخل عالم الموضة والأزياء واصبحت نجمه شهيرة في الأزياء، كما انها واحده من اجمل الفتيات اليمنيات التي تتمتع بجمال براق ورائع، وهي ذات العينين الواسعتين والجميلتين.

هاجرت الى أوزبكستان في عام 2014، وسكنت هناك وتخرجت من مدارس أوزبكستان وكانت من الفتيات الذكيات والجميلات، وتتمع بمهارات عالية ورائدة ومرغوبه، اتخذت من جمالها طريق للشهرة والإبداع فأختارت عالم الجمال والزينه، وبدأت أول لمساتها في الموضة عام 2016.

وبدأت تنشر صيحات الموضة والأزياء عبر حسابها الرسمي في انستقرام التي أبهرت الجمهور بإطلالاتها الجميلة، ولمعت كنجمة في عالم الأزياء واشتهرت وأعجبت الجمهور الذي أصبح يتابعها عبر انستقرام قرابة المليون من معجبيها ومحبيها، وتقدم لخطبتها العديد من نجوم الفن والمشاهير العالميين لكن مسابق السيارات الشهير الأوزبكي قيوموف كسب قلبها وأصبح محبوبها المفضل وتزوجها في أكتوبر 2019 في حفل زفاف اسطوري اقيم في أحد فنادق العاصمة طشقند، وأبهرت العالم بجمالها البراق الى جانب جمال فستان زفافها المطرز الفخم بإشراف خبيرة التصميم الأوزبكية شادوف الذي تميز بتنورته المنفوشة المزينة بديكورات فخمة وراقيه المتميز بألوانه الذهبية بلمسات الورود التي زينة طاولات الزفاف وكل زوايا صالة الفرح، وأضاف جمال الى جمالها الرائع وأصبحت مشهورة في الجمال العالمي.