حدث اليوم في تعز.. أمن الشمياتين يطلق النار على محتجين نددوا بالانفلات الأمني وطالبو بالقبض على متهمين بالقتل

في تعز..وقفة احتجاجية أمام إدارة أمن الشمياتين تنديداً بالانفلات الأمني

#نيوز_ماكس1

أطلق جنود في إدارة أمن في مديرية الشمايتين جنوبي محافظة تعز، النار، صباح الاثنين، على محتجين مطالبين بالقبض على متهمين بجريمة قتل الشاب “قابوس” الذي قضى وهو عابر في الطريق، بعد أيام على عودته من الاغتراب، جراء اشتباكات بين مسلحين في مدينة التربة منتصف أغسطس الفائت.

ونفذ المئات من مواطني مديرية الشمايتين بمحافظة تعز، الاثنين 11 أكتوبر/ تشرين الأول 2021م، وقفة احتجاجية أمام إدارة أمن المديرية بمدينة التربة، تنديداً بتهاون الجهات الأمنية في القبض على قتلة أحد المواطنين.

وتظاهر المواطنون للمطالبة بسرعة القبض على قتلة الشهيد قابوس سعيد عثمان أثناء سيره في الطريق بعد عودته من المهجر إثر شجار وإطلاق نار بين عدد من البلاطجة وسقوط ثلاثة مصابين آخرين.

وأكدت مصادر مقربة من الضحية، أن المتهم الرئيس في القتل لا يزال هارباً في قريته بزريقة اليمن، في حماية بعض مشايخ المنطقة وتسترهم عليه وبتهاون من الجهات الأمنية التي لم تقم بدورها على النحو المطلوب رغم صدور العديد من أوامر القبض القهري.

المسيرة التي قابلتها إدارة أمن الشمايتين بإطلاق النار، خرجت ببيان أكد على الانتصار لدم الضحايا الذين سقطوا نتيجة الانفلات الأمني في التربة، إضافة إلى ضرورة وضع حد لظاهرة حمل السلاح، ومطالبة أمن الشمايتين والمقاطرة بسرعة القبض على القتلة وتقديمهم للعدالة.

آخر الاخبار