شاهد | طوفان يغرق الشوارع ويهدم المنازل .. بعد ضرب عمان .. إعصار شاهين سيتجه إلى هذه المناطق السعودية

طوفان يغرق الشوارع ويهدم المنازل .. بعد ضرب عمان .. إعصار شاهين سيتجه إلى هذه المناطق السعودية

 

#نيوز_ماكس1

أعلن المركز الوطني للأرصاد في السعودية، عن المناطق التي قد تتأثر بصورة غير مباشرة بالإعصار شاهين، الذي يتوقع وصوله إلى اليابسة في سلطنة عمان الليلة.

 

وقال المركز في بيان إن “التوقعات تشير إلى تأثر أجواء المملكة بصورة غير مباشرة من الحالة المدارية في بحر عمان، حيث يتوقع تكون منخفض جوي يتسبب في هطول أمطار رعدية على بعض مناطق المملكة”.

وأضاف أن “الأمطار قد تصحب غالبا بزخات من البرد ورياح هابطة تصل سرعتها إلى أكثر من 55 كلم في الساعة، وتؤدي إلى إثارة الغبار”.

ووفقا للمركز يبدأ تأثير المنخفض الاثنين ويستمر حتى الثلاثاء، على الأجزاء الجنوبية من المنطقة الشرقية، والتي تشمل منفذ بطحاء، وسلوى وحرض، بأمطار متوسطة إلى غزيرة.

ويمتد التأثير يومي الثلاثاء والأربعاء إلى أجزاء من منطقة الرياض، ومن ثم على وادي الدواسر. ويتوقع أن تتأثر الأجزاء الشرقية لمنطقة عسير وأجزاء من منطقة نجران ومنطقة مكة المكرمة، بأمطار متوسطة في مجملها يومي الأربعاء والخميس.

كما تشير التوقعات إلى استمرار فرص هطول الأمطار الرعدية المتوسطة إلى غزيرة، من الاثنين إلى الجمعة، على مناطق في عسير وجازان والباحة ومكة المكرمة.

من جهتها، أعلنت السلطات العمانية، الأحد، مصرع طفل، وفقدان شخص آخر، بولاية العامرات، وإنقاذ العشرات من الأشخاص بمناطق متفرقة، مع اقتراب الإعصار شاهين.

ومع اقتراب “عين الإعصار” من دخولها لليابسة، تتحسب السلطات لغزارة الأمطار المتوقعة والتي قد تصل إلى 500 ملم، ومن شدة الرياح المصاحبة لها.

وقالت مطارات عمان، وهي الجهة الرسمية المسؤولة عن المطارات، إن كل الرحلات من وإلى مطار مسقط الدولي “قد تم تأجيلها وإعادة جدولتها إلى وقت لاحق مساء اليوم أو حتى إشعار آخر” بسبب الإعصار.

وتم إغلاق الطرقات وتوقف الحركة المرورية نتيجة الفيضانات في شوارع محافظة مسقط ومحافظتي شمال وجنوب الباطنة، وأعلنت السلطات عدم السماح بالتنقل إلا للحالات الطارئة والإنسانية.

طوفان يغرق شوارع ويهدم منازل عمان ..

وفِي وقت سابق أعلنت سلطنة عمان، الأحد، عن تسجيل 3 حالات وفاة وفقدان آخرين جراء الإعصار المداري “شاهين “.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية، أن المفقودين أحدهما طفل في تجمعات مائية، وانجراف الآخر بداخل مركبته بولاية العامرات.

فيما أفاد المركز الوطني لإدارة الحالات الطارئة، بوجود حالتا وفاة جراء انهيار جبل على سكن للعمال في منطقة الرسيل الصناعية.

ووفق الوكالة، تقرر قطع الحركة المرورية في محافظتي شمال وجنوب الباطنة، وعدم السماح بالتنقل إلا للحالات الطارئة والإنسانية، نظرا لاقتراب عين الإعصار من منطقة دخولها لليابسة، وتحسبا لغزارة الأمطار المتوقعة والتي قد تصل إلى 500 ملم، وشدة الرياح المصاحبة لها.

واستقبلت مراكز الإيواء بولايتي لوى وشناص بمحافظة شمال الباطنة 600 شخص، موزعين على 10 مراكز مجهزة بكافة الاحتياجات اللازمة، من مواد عينية وإعاشة.

وقامت قوات السلطان المسلحة ممثلة في الجيش السلطاني العُماني بإسناد مراكز الإيواء بمحافظة جنوب الباطنة بالمواد التموينية اللازمة.

 

وإسناد الجهات الحكومية الأخرى بما تحتاج إليه من أوجه الدعم وصور الإسناد، في إطار تفعيل خطة العمل المشترك، جنبا إلى جنب مع باقي أسلحة قوات السلطان المسلحة، وفقا لخطة اللجنة العسكرية الرئيسية لإدارة الحالات الطارئة.