في صنعاء.. المليشيات تنكل بزوجة قتيل حوثي مشهور بسنحان وتصادر أملاكها.. وثائق رسمية تكشف حقيقة المليشيات مع قتلاءها| شاهد

 في صنعاء.. المليشيات تنكل بزوجة قتيل حوثي مشهور بسنحان وتصادر أملاكها .. وثائق رسمية تكشف حقيقتهم | الاسماء

 

#نيوز_ماكس1

أقدمت مليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا، على هدم منزل بعد الاستيلاء عليه في مديرية سنحان بمحافظة صنعاء الخاضعة لسيطرة جماعة الانقلاب، وحيث يعود المنزل لأرملة أحد الذين قتلوا أثناء مشاركته القتال إلى جانب الحوثيين.

مصادر مقربة من ارملة “محمد صالح علي الوقشي”، أفادت بهدم موظفين مكتب الاشغال العامة بمديرية سنحان، منزلها الذي يأويها هي واربعة اطفال، واستولت عليه عناصر الحوثي المرتهنة لإيران

وبحسب وثيقة البيع والشراء، تحمل امضاء وختم الكاتب علي يحيى حسين المحاقري، اشترت الزوجة المدعوة “بدور عبدالله النهمي”، الارض التي بنت عليها المنزل من الشقيقين نجيب مسعد احمد عبدالله، ونبيل مسعد احمد عبدالله، بمليوني ريال وخمسمائة وخمسون الف، وهو ما اكدته المصادر المقربة من الزوجة.

وأشارت المصادر نقلا عن الزوجة إلى انها تفاجأت باقدام مكتب الاشغال بمديرية سنحان على ازالته دونما وجه حق او صدور حكم قضائي بذلك.

واوضحت انها جمعت جزءا من قيمة المنزل من اعمال الخياطة والتطريز التي تقوم بها، والجزء الآخر اقترضته من صديقاتها.

ولفتت إلى انه يوجد منازل بجوار منزلها، إلا ان موظفي الاشغال لم يعترضوا على ذلك، في اشارة إلى ان الحوثيين يستغلون المغرر بهم للقتال في صفوفها في حين تتعرض عائلاتهم لأسوأ المعاملات بعد مصرعهم لا سيما الذين لا ينحدرون من ذات السلالة، ضمن واحدة من ابشع التعاملات العنصرية والطبقية.

واتهمت زوجة القتيل، المليشيا الحوثية قيامها بالتنكيل بعائلات قتلاها ممن ضحوا بانفسهم في سبيل بقاءها في الحكم في مختلف جبهات القتال.

واشارت إلى ان زوجها “محمد الوقشي” كان من المشهورين، وقتل في 20 سبتمبر 2015م، إثر مواجهات عسكرية بين المليشيا الحوثية وقوات التحالف العربي على الحدود اليمنية السعودية.