شاهد | وثائق تكشف فضيحة مدوية .. رسوم مرتفعة وخدمات وهمية في إب وابناء المحافظة يطالبون بمساواتهم بأبناء حي الجراف بالعاصمة صنعاء

مليشيا الحوثي تفرض رسوم مرتفعة على خدمات المياة والصرف الصحي في اب ووثائق تكشف فضيحة مدوية وابناء المحافظة يطالبون بمساواتهم بسعر تعرفة المياه أسوةً بأبناء حي الجراف وأمانه العاصمة.

.

نيوز ماكس1

فرضت مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة إيرانيًا، رسومًا جديدة لخدمات وهمية على فواتير المياه في محافظة إب، بهدف زيادة جباية المواطنين.

وشكا المواطنين فرض المليشيا أسعار خيالية للمياه، ووصول سعر وحدة المياه في المحافظة إلى430 ريال، بزيادة تصل إلى 300 ‎%‎ عن أسعار وحدات المياه في المحافظات الأخرى.

وقال مواطنون في مدينة إب، إن الفواتير تضمنت رسوم صرف صحي رغم غياب شبكات الصرف عن معظم المناطق، مشيرين إلى أن تلك الخدمة وهمية؛ كونهم يستخدمون الآبار، مطالبين بمساواتهم بسعر تعرفة المياه أسوةً بأبناء حي الجراف وأمانه العاصمة.

وأوضح المواطنين أن سعر وحدة المياه في محافظة إب تزيد بنسبة 300% عن سعرها في أمانة العاصمة، وهي مقارنة غير عادلة، وهو ما يكشف نظرة الحوثيين لأبناء المناطق الوسطى، وتكريسًا للمناطقية.

وتؤكد الفواتير الصادرة من مؤسسة المياه والصرف الصحي بصنعاء، صحة ما ذهب إليه المواطنين، إذا تكشف فاتورة أمانة العاصمة أن عشرين وحدة قيمة الاستهلاك بلغ (3500) بمعنى أن سعر الوحدة (175)، بينما سعر الوحدة في محافظة إب بمبلغ (430) ريال.

وتوضح الفاتورة أيضًا، رسوم الخدمات في أمانة العاصمة على العشرين الوحدة مبلغ (510) ريال، ورسوم الخدمات في إب للعشرين الوحدة مبلغ (1115)، ورسوم المجالس المحلية في أمانة العاصمة (183)، وفي إب (343).

 

وسعر المياه زادت بشكل عام خلال الثلاث الأعوام 500% عن سعرها في عام 2014، في الوقت الذي تتكفل فيه منظمة اليونيسيف بتوفير المحروقات وصيانة شبكات المياه وصيانة وتوسع خزانات المياه، واستحداث آبار جديدة وتوفير محطات وصيانة وصرف حوافز العمال، إضافة إلى صيانة محطات الصرف الصحي واستحداث محطات صرف صحي جديدة في جميع المحافظات، دون أن تتكفل المليشيا الحوثية بأي أعمال من شأنها تطالب بخدمات إضافية.

واعتبر مراقبون، أن الأسعار التي فرضت على أبناء محافظة إب يشير إلى أن الحوثيين يعاملون مواطني المحافظة، على أنهم مواطنين من الدرجة الثالثة ،ويتم معاملتهم معاملة السياح والأجانب بالأسعار حتى رسوم المجالس المحلية مضاعفة 100%، سعر المياه زيادة 300%.

وتعاني مؤسسة المياه بمحافظة إب، التي يقودها المدعو سليم البحم المُعين من قبل المليشيا مديرًا للمؤسسة، من زيادة حجم الفساد.

وأقدم البحم مؤخرًا على تعيين العشرات من أقاربه في وظائف، إلى جانب إيداع ما يزيد عن 60 مليون ريال تحت بند النثريات في حسابه الشخصي.

آخر الاخبار