المقاومة الوطنية ترحب بدعوة المبعوث الاممي غريفيث لإطلاق جميع الأسرى في ظل خطر وباء كورونا

ناطق المقاومة الوطنية يرحب بدعوة غريفيث لإطلاق جميع الأسرى في ظل خطر وباء كورونا

 

نيوز ماكس1

رحب ناطق المقاومة الوطنية، عضو قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي اليمني، العميد صادق دويد بدعوة المبعوث الأممي لليمن، مارتن غريفيث، الأطراف اليمنية إلى إطلاق سراح جميع الأسرى في ظل خطر وباء كورونا.

وجدد دويد التأكيد على الطابع الإنساني لملف الأسرى ” بعيدا عن استغلاله أو تجزيئه لتحقيق مكاسب من أي نوع”.

وحث على ترجمة دعوة غريفيث كاختبار حقيقي لحسن النوايا ” لاسيما مع خطورة الجائحة الكونية”. وفقا لما كتب ناطق المقاومة، هذا المساء، على صفحته في تويتر.

ومطلع الأسبوع، غرد غريفيث داعيا إلى إطلاق “جميع الأسرى” حسب التزام الأطراف في اتفاق العاصمة السويدية ستوكهولم منذ عام وربع.

وقال إن تبادل الأسرى أصبح أكثر إلحاحا مع شبح كورونا مطالبا الأطراف ” اتخاذ الإجراءات اللازمة لتسريع إطلاق سراح الأسرى والسماح لهم بالعودة إلى منازلهم آمنين”.

وتعيق مليشيا الحوثي تنفيذ ملفات ثلاثة تضمنها اتفاق ستوكهولم بما فيها ملف تبادل الأسرى على قاعدة “الكل مقابل الكل”، حيث عملت على تجزيئه بسعيها إلى إتمام الإفراج على مراحل وبأسماء منتقاة.