وكالة: الصرخة ايرانية النشأة وحوثية الاستخدام

الصرخة ايرانية النشأة وحوثية الاستخدام

نيوز ماكس ون * :
الصرخة التي أتخذتها عصابة الحوثي الارهابية، كشعار لها، مصدرها إيران، والتي رفعت الموت لأمريكا شعاراً لثورتها، وقامت بتدمير ومحاربة الوطن العربي والتدخل في قضاياه دون ان تحارب امريكا مطلقا.

وأطلق الصرخة لأول مرة في اليمن الصريع حسين بدر الدين الحوثي مؤسس الجماعة الحوثية الارهابية، في 17 يناير/كانون الثاني 2002، خلال محاضرة ألقاها في مدرسة الهادي بمنطقة مران، بعنوان “الصرخة في وجه المستكبرين”.

وأستغلت عصابة الحوثيين شعار الصرخة الالاف من ابناء اليمن البسطاء، لاثارتهم وتحميسهم لمحاربة امريكا، بحسب ادعائتهم في الوقت الذي اعلنت فيه قيادات بارزة لتلك العصابة بان الصرخة مجرد شعار، وقال يحيى بدر الدين الحوثي، ممثل الحوثيين في أوروبا، عن الصرخة في لقاء في قناة الجزيرة بقوله: “إخواننا يقولون الله أكبر الموت لأمريكا.. هذا كلام، ما حد مات، الحمد لله أمريكا موجودة”.

وقال في لقاء آخر: “نحن لا نعادي أحداً، ولسنا مؤهلين لأن نحارب أمريكا ولا نحارب إسرائيل ولا نحارب أحداً”.

وارتبطت جماعة الحوثي بايران منذ بداية تأسيسها، وانطلقت الحركة بعد زيارات كبيرة قامت بها قيادات الجماعة الى طهران وتلقت فيها دورات ثقافية وتدريبية.

وزودت ايران مليشيات الحوثي بالاسلحة على مدى عدة سنوات، بالاضافة الى دعم عسكري كبير حصلت عليه العصابة الحوثية في العام 2014 عقب اقتحامها للعاصمة صنعاء، وتدشين رحلات جوية اسبوعية من طهران الى صنعاء.

وارتباط الحركة الحوثية بايران لم يعد خافيا على احد، بل على العكس تأكد العالم اجمع ان ايران تستخدم عصابة الحوثي في اليمن لتنفيذ اجندتها الخاصة، غير مبالية بما تسببته من دمار وقتل وتشريد لملايين اليمنين، في حرب عبثية افتعلتها جماعة الحوثي الارهابية.

*المصدر وكالة خبر المحرر السياسي

آخر الاخبار