في ذمار.. اختطاف 21 مواطناً على خلفية توثيق إطلاق صواريخ باليستية نحو عدن

في ذمار.. اختطاف 21 مواطناً على خلفية توثيق إطلاق صواريخ باليستية نحو عدن

 

نيوز ماكس1 :

شنت مليشيات الحوثي الإرهابية، الذراع الإيرانية في اليمن، حملة مداهمات واسعة بعدد من الأطقم العسكرية، خلال اليومين الماضيين، طالت الأحياء السكنية والمناطق القريبة من مكان إطلاق صواريخ باليستية إلى محافظة عدن.

مصادر أمنية قالت لـ “خبر” للأنباء، إن مليشيات الحوثي داهمت عدداً من المنازل في مناطق ذمار القرن وحارة النجدة وجولة كمران، بالإضافة إلى مداهمة منازل أخرى في شارع رداع والمنزل.

وأضافت المصادر، إن المليشيات اختطفت خلال عملية المداهمة نحو 21 ناشطاً ومدنياً تداولوا عبر منصات التواصل الاجتماعي فيديوهات توثق إطلاق المليشيات لصاروخين باليستيين من معسكر تدريب الشرطة العسكرية في ذمار القرن، يوم الأربعاء الماضي، واستهدفا مطار عدن الدولي أثناء وصول الحكومة الجديدة.

وأكدت المصادر، أن المليشيات نفذت حملة المداهمات منذ مساء الجمعة وحتى مساء السبت، ونقلت المختطفين الـ21 إلى سجونها، كلاً حسب منطقته.

مصادر مقربة من بعض المختطفين أكدوا لـ “خبر”، أن أقاربهم تداولوا فيديوهات لحظة إطلاق الصاروخين من ذمار إلى مطار عدن، عبر مجموعات واتساب يتواجد فيها أعضاء حوثيون، الأمر الذي سهل تحديد أماكنهم.

وقالت، إنهم لم يكونوا يعلمون أن المليشيات الحوثية ستنفي إطلاقها للصواريخ التي استهدفت مطار عدن الدولي أثناء وصول الحكومة وراح ضحيتها أكثر من 150 بين شهيد وجريح.

وكانت المليشيات الحوثية قد أطلقت، ظهر الأربعاء، صاروخين من محافظة ذمار، وصاروخين من منطقة الجند بمحافظة تعز، إلا أن إحداها فشلت المليشيات في إطلاقه وسقط في مكان قريب من مكان إطلاق الصواريخ.

يشار إلى أن المليشيات الحوثية الإرهابية حاولت التهرب من تورطها في الحادثة، فبدا الأمر واضحاً أن المليشيات هي من تقف وراء استهداف مطار عدن الدولي، بعد توثيق ناشطين وإعلاميين لحظة إطلاق الصواريخ من محافظتي ذمار وتعز.