حملة مطاردة واختطافات للفتيات بشوارع العاصمة صنعاء.. (الزينبيات) يهاجمن النساء في المنتزهات (تفاصيل )

الزينبيات

زينبيات الحوثي يهاجمن النساء في المنتزهات بصنعاء بحجة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر (تفاصيل )

 

نيوز ماكس1 :
قالت مصادر مطلعة في العاصمة اليمنية التي تسيطر عليها المليشيا الحوثية الإرهابية الموالية لإيران، أن الجماعة أوعزت للزنبيات بمطاردة النساء في شواريع العاصمة واختطافهن وسجنهن خلال أيام العيد.

وأوضحت مصادر محلية، إن ما يطلق عليهن الزينبيات من نساء الحوثي، طاردت النساء والفتيات في المنتزهات بالعاصمة والاستراحات ، بحجة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وقالت مصادر إن الزينبيات هاجمن النساء المتواجدات في تلك المناطق بحج مختلفة منها الملابس وعدم تواجد أزواجهن وإسرهن، في عملية مشابهة لتنظيم داعش الإرهابي بحق أبناء محافظات سورية وعراقية كانوا يحتلوها.

وذكرت المصادر أن تحركات الزينبيات شملت أيضًا أحياء عدة في صنعاء، استجابة لأوامر إحدى شقيقات عبد الملك الحوثي المسؤولة عن الجناح النسائي في الجماعة، في سياق التضييق على النساء، وخطف بعضهن، لضمن في الفصيل الذي يركز على التحريض والتلقين والشحن الطائفي عبر إلقاء محاضرات ودروس ودورات سلالية لجموع النساء والفتيات في كل مديرية وحي وحارة في العاصمة.

وتمثل المرأة اليمنية، الهدف الأكبر بالنسبة للجماعة الانقلابية، خصوصًا مع سلسلة الممارسات والجرائم التي قامت بها أخيراً بحق التجمعات والأنشطة النسائية في صنعاء ومدن يمنية عدة.

وعلى مدى الأعوام الماضية، شكلت المليشيا الحوثية الإرهابية، فصيل “الزينبيات”، وقامت بتسليحه وتدريبه قتالياً واستخباراتياً، ومن ثم أوكلت إليه واجبات ومهام عدة؛ منها دهم المنازل واعتقال واختطاف النساء والفتيات وتنفيذ عمليات تجسس وقمع الناشطات.

وانتهج فصيل “الزينبيات” منذ تأسيسه، “أساليب إرهابية مارست من خلالها أبشع الانتهاكات بحق الأطفال والنساء، في مناطق سيطرة المليشيا، متجاوزة كل القيم والمبادئ الأخلاقية والأعراف الدولية والإنسانية والقوانين المحلية”.

آخر الاخبار