حدث صادم في صنعاء | مشرف حوثي يبرح وزير الادارة المحلية القيسي ضربا مبرحا داخل منزلة | تفاصيل ما حدث

لم تشفع له كل خدمته للجماعة| مشرف حوثي يبرح وزير الادارة المحلية القيسي ضربا مبرحا داخل منزلة تفاصيل

 

#نيوز_ماكس1 :
تعرض وزير الادارة المحلية علي القيسي بحكومة
المليشيا واحد كبار المتحوثين بالعاصمة صنعاء لضرب مبرح والصفع المهين داخل منزله من قبل احد قيادات المليشيا الحوثية.

وافادت مصادر مطلعة ان المشرف الحوثي الضلعي قام بمهاجمة وزير الادارة المحلية علي القيسي، كما قام بالاعتداء عليه وضربه داخل منزله، وسط حضور مرافقيه.

واوضحت المصادر أن القيادي الحوثي الضلعي، قام بسحل سكرتي الوزير محمد عبدالله، بعد ضربه بشده.

ولقد قام القيادي الضلعي بالاعتداء على القيسي لمجرد الشكوكه حول تواصل الوزير مع احد الشخصيات اليمنية المناصرة للشرعية.

واشارت المصادر إلى ان الضلعي حاصر منزل القيسي بثلاثة اطقم مسلحة ومن ثم قام الضلعي بتوجيه شكوكه للقيسي لتنتج عنها مشادات كلامية، ما جعل القيادي الضلعي يهاجم القيسي بالضرب الشديد والاهانة البالغة، مما ادى الى كسر شرف الوزير القيسي، والذي اعتبره اهانته كبيرة له، ليحاول القيسي الالتفاف على الاعتداء وتكتيم الامر، إلا ان الحادثه انكشفت من قبل المحيطين به واحد المرافقين، والذي كان من ضمن المتواجدين اثناء الاعتداء، حيث جرد الضلعي اسلحتهم مسبقا.

واضافت المصادر ان القيادي الضلعي لم يكتفي بالاعتداء على القيسي وكسر شرفه بل حاول ان يزج به في السجن، الا ان المتحوثي مجاهد القهالي والذي يعتبر هو الاخر من المقربين للمليشيا حاول تهدئة الضلعي، مذكرا ايها بمدى تعاون القيسي وما قدمه للحوثيين منذ دخولهم عمران وصنعاء واقتحام الثنية في احداث ثورة 2 ديسمبر.

وبينت المصادر ان عبدالكريم الحوثي ارسل المتحوث مجاهد القهالي من اجل عدم نقل القيسي للسجن وايقاف الامر عبر الاعتذار، وقبول طلب القيسي بتكتيم امر اهانته، والعفو عنه.

يذكر ان المتحوث الوزير علي القيسي يعتبر من المقربين لدى مليشيا الحوثي، والذي مكن المليشيا من دخول بعض المناطق ومساندهم مرورا بعمران وحتى صنعاء واخرها كان اقتحام منزل الرئيس السابق، والتخابر معها.

كما عيّن الحوثيين مؤخرا نجل القيسي وليد علي القيسي عضوا بمجلس الشورى الخاضع لسيطرتها.

آخر الاخبار