جماعة الحوثي تواصل حملة الاعتقالات في العاصمة صنعاء .. اخرها تختطف قيادياً مؤتمرياً كبيراً وتعتقل اخر من أمام منزله

جماعة الحوثي تواصل حملة الاعتقالات في العاصمة صنعاء ..  اختطفت قيادياً مؤتمرياً كبيراً وتعتقل اخر من أمام منزله

 

نيوز ماكس ون:

تواصل مليشيا الحوثي الإرهابية، حملة اعتقالات واسعة طالت عشرات القيادات في المؤتمر الشعبي العام، وكان آخرها اختطاف عضو اللجنة العامة في المؤتمر الشعبي ورئيس فرع المؤتمر في محافظة ريمة محمد عبده مراد.

وقال مصدر أمني لوكالة “خبر”، إن مليشيا الحوثي الإرهابية اختطفت القيادي في المؤتمر الشعبي ورئيس فرع المؤتمر في محافظة ريمة محمد عبده مراد، الاثنين 4 يونيو/حزيران 2018، من العاصمة صنعاء.

وأوضح المصدر، أن المليشيا الحوثية اختطفت مراد من أمام أحد المساجد في العاصمة صنعاء واقتادته إلى جهة مجهولة.

من جهتها حملت قيادات المؤتمر الشعبي العام، مليشيا الحوثي الإرهابية، كامل المسؤولية عن حياة القيادي مراد وبقية القيادات المؤتمرية المختطفة من قبل المليشيا.

وكانت اعتقلت المليشيا الحوثي اعتقلت خلال اليومين الماضيين رئيس لجنة الخدمات العامة بمنطقة الصافية عبدالوهاب مجيديع.

 

صنعاء.. المليشيات تعتقل قيادياً بالمؤتمر من أمام منزله

الى ذلك اعتقلت مليشيات الحوثي الكهنوتية، مساء أمس الأحد 3 مايو 2018، قيادياً في حزب المؤتمر الشعبي العام من أمام منزله بالعاصمة صنعاء.

و أكدت مصادر أن عربتين عسكريتين مصفحتين داهمتا منزل القيادي المؤتمري خالد الشميلي، واعتقلته أثناء وصوله إلى أمام منزله الكائن في شارع القادسية قرب قسم شرطة “علاية” وسط العاصمة.

وأشارت المصادر إلى أن العربات العسكرية كانت تقل مسلحين حوثيين وغادرت المكان فور اعتقال الشميلي الذي يشغل منصب مدير مكتب رئيس الدائرة الفنية للمؤتمر الشعبي العام. مبينة أنه نقل إلى جهة غير معلومة.

وأوضحت مصادرنا أن القيادي الشميلي لفقت بحقه تهمة “التواصل مع العدوان ورفع الإحداثيات”. مشددةً على أن هذه التهم باطلة واتخذتها المليشيات ذريعةً لاعتقال الشميلي.

ويضاف الشميلي إلى قائمة تضم عددا من قيادات المؤتمر الذين اعتقلتهم المليشيات خلال أقل من أسبوع في حملة اعتقالات واسعة، أحدهم أفرجت عنه مجاميع من رجال القبائل بمحافظة إب بالقوة بعد يومين من اعتقاله.

وتأتي جريمة اعتقال مدير مكتب رئيس الدائرة الفنية بالمؤتمر بالتزامن مع وجود المبعوث الأممي في صنعاء الذي يلتقي قيادات في المليشيات الإرهابية تحضيراً لجولة جديدة من المفاوضات السياسية.