تفاصيل عملية تصفية الوزير حسن زيد في العاصمة صنعاء ومصادر تكشف قائمة بالشخصيات المرشحة للاغتيال | اسماء

تفاصيل عملية تصفية وزير الشباب في العاصمة صنعاء ومصادر تكشف قائمة بالشخصيات المرشحة للاغتيال

تفاصيل عملية تصفية الوزير حسن زيد في العاصمة صنعاء ومصادر تكشف قائمة بالشخصيات الحوثية المرشحة للاغتيال

 

نيوز ماكس1 :

. بعد مقتل وزير الشباب والرياضة في سلطات الحوثي حسن زيد وسط العاصمة صنعاء كشفت مصادر مطلعة في العاصمة صنعاء، اليوم الثلاثاء، عن الشخصيات الحوثية المرشحة للاغتيال خلال الايام القادمة، في مسلسل تصفيات حوثية داخلية جديدة.

‏وقالت المصادر وفقا لـ”المشهد اليمني”، أن المليشيا الحوثية عند كل انتفاشة تبدأ بالاغتيالات وتنتهي أيامها على وقع الاغتيالات والتآكل من الداخل، وهو ما حدث اليوم بصنعاء لأمين عام حزب الحق و وزير الشباب والرياضة بحكومتها غير المعترف بها، حسن زيد.

وأشارت المصادر الى أن اغتيال زيد في وضح النهار وفي ظل اعلان الحاكم الفعلي لصنعاء، عبدالكريم الحوثي، عن وجود أكثر من 30 الف جندي، لتأمين الاحتفال الطائفي للمليشيا بالمولد النبوي، وكذلك تواجد قوات الطوق الامني للعاصمة، يؤكد بدء عملية تصفيات داخلية جديدة بصفوف المليشيا وقياداتها.

ولفتت المصادر الى أن المخابرات الإيرانية بقيادة سفيرها الجديد بصنعاء، المدعو حسن ايرلو، أعطت الضوء الأخضر للمليشيا الحوثية بتصفية قيادات الهاشمية في صنعاء والذين لديهم اتصالات مع الرياض بدون الرجوع لمكتب زعيم المليشيا عبدالملك الحوثي.

‏ونوهت المصادر بأن هناك تيار هاشمي بصنعاء وذمار يضم شخصيات من بيت المتوكل والشامي لديهم اتصالات وتنسيق مع السعودية؛ و سيأتي الوقت المناسب لاغتيال القيادات المنتمية الى مثل هذه الاسر، من قبل جناح صعدة.

وفي وقت سابق من اليوم، أطلق مسلحان على متن دراجة نارية، وابلا من الرصاص على سيارة حسن زيد في منطقة حدة جنوبي العاصمة، ما أدى إلى إصابته وابنته بجراح بليغة توفي على أثرها بعد نقله إلى المستشفى اليمني الألماني القريب من موقع الحادث، فيما لا تزال ابنته تخضع للعلاج وفي حالة حرجة.

 

 

ونقلت “آلاء عبدالكريم الخيواني”، عن شهود عيان، أن الوزير تعرض لإطلاق نار، صباح الثلاثاء، في شارع حده وهو برفقة ابنته التي ترجلت من سيارة والدها مفزوعة تطلب المساعدة، فيما فر المسلحون.

وقالت أن الوزير وابنته تعرضوا لإصابات، وأكدت الأنباء مقتل الوزير ولم يعرف مصير ابنته.

وتظهر صورة لموقع الحادث أنه اغتيل في نفق شارع حده المدينة السكنية، وهو يقود سيارته التي اصطدمت بحاجز على الطريق بعد موته.

ويقول شهود عيان أن مسلحاً على متن دراجة نارية أطلق عليه النار وفر هاربا.